الانتقال الى المحتوى الأساسي

كلية الأرصاد والبيئة وزراعة المناطق الجافة - قسم زراعة المناطق الجافة

الابحاث

يحتل العمل البحثي في المجالات الزراعية المختلفة أولوية خاصة ضمن نشاطات قسم زراعة المناطق الجافة باعتبار أن استزراع الأراضي القاحلة السائدة بالمنطقة الغربية من المملكة يمثل تحدياً كبيراً يستحق ذلك الاهتمام.

فمنذ اللحظة الأولى وحتى قبل إنشاء المعامل، نشط العمل البحثي بالقسم باعتبار أن المنطقة الغربية هي معمل القسم الكبير.

*- وقد حظيت مجالات عديدة ومتنوعة لا يتسع المجال لحصرها باهتمام الباحثين، ويستدل على ذلك من العديد من مشروعات البحوث وعدد البحوث التي نشرت أو القيت في المؤتمرات العلمية أو نشرت بمجلة البحوث الخاصة بالكلية.

*- وتمشياً مع السياسة الحكيمة لإدارة البحث العلمي بالجامعة، فقد اهتم القسم بالأبحاث ذات الصلة بتنمية المجتمع. حيث فاز القسم بالعديد من منح التمويل سواء من الجامعة أو من مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، كما استفاد القسم من عدد من الاتفاقيات العلمية مع الجامعات الأمريكية والأوروبية، في مجال البحث العلمي، ولعل من أبرز معالم هذا النشاط البحثي هو إنشاء محطة للأبحاث الزراعية بمنطقة هدى الشام.

محطة الأبحاث الزراعية بهدي الشام:

*- تعتبر محطة الأبحاث الزراعية التابعة للقسم، مثالاً حياً على صلة القسم العضوية بالمجتمع. فانطلاقاً من سياسة قسم زراعة المناطق الجافة في خدمة البيئة، ودعماً للأبحاث العلمية ذات الصلة باستصلاح واستزراع المناطق الجافة وتحسين الإنتاج الزراعي الحيواني والنباتي من حيث الكمية والجودة، وتمشياً مع السياسة العامة للمملكة الهادفة إلى تدعيم قطاع الزراعة، فقد تم إنشاء محطة الأبحاث الزراعية بهدي الشام.

*- افتتحت المحطة بصفة رسمية عام 1406هـ، وهي تقع بمنطقة هدي الشام على بعد 120 كم شمال شرق مدينة جدة.

*- تهدف المحطة إلى تحقيق أهداف القسم التعليمية، وإجراء التدريبات العملية والتطبيقية لطلاب القسم، وتنفيذ المشاريع الخاصة بأبحاث التخرج لمراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، بالإضافة إلى تنفيذ الجزء العملي في رسائل الدكتوراه الخاصة بمبعوثي الكلية، وذلك بالتعاون مع الجامعات المبتعثين إليها من خلال برامج يتم الاتفاق عليها.

*- ونتيجة للدعم والتعاون البناء من إدارة الجامعة، فإن المحطة تعتبر حقلاً إرشادياً نموذجياً للإنتاج الزراعي بشتى فروعه.

*- تشمل المحطة إنشاءات تخدم استزراع وتحسين أصناف وأنواع من المحاصيل الحقلية والبستانية،الأشجار الخشبية تتلاءم مع ظروف البيئة بالمنطقة الغربية، مع الاهتمام بصفة خاصة بتجريب نظم مختلفة من الإنتاج الزراعي، بما في ذلك نظم الزراعة المحمية وطرق التربية لتحسين المحصول والجودة لتلك المحاصيل.

*- وتهتم المحطة أيضاً بأساليب تربية وتحسين الحيوان والدواجن وبصفة خاصة تهجين السلالات العالمية بالسلالات المحلية بهدف استنباط سلالات ذات صفات إنتاج عالمية متأقلمة مع البيئة المحلية.

تهتم المحطة أيضاً بإنتاج وتحسين نحل العسل ومنتجاته المختلفة من خلال منحل مميز بالمحطة.

 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 4/10/2010 9:29:13 AM